مال واقتصاد

90 مؤسسة صغيرة ومتوسطة تشهد إقبالا جيدا في مهرجان مشجعي كرة القدم

الاثنين 28 نوفمبر 2022

ألعاب تفاعلية معززة بالتقنيات الحديثة ومسابقات واستعراضات ترفيهية حية إلى جانب مجموعة واسعة من الخيارات والتجارب، جعلت من مهرجان مشجعي كرة القدم الذي يقام بمركز عمان للمؤتمرات والمعارض، وجهة مثالية لكافة أفراد العائلة، إلى جانب أكثر من 90 مؤسسة صغيرة ومتوسطة تشارك في المهرجان.

وأكد المشاركين في ركن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالمهرجان أن منتجاتهم لاقت إقبالا كبيرا من قبل الزوار، موضحين أهمية إقامة المهرجانات والفعاليات الترفيهية ودورها في الترويج لمنتجاتهم وتمكين مشروعاتهم.

تزايد مستمر

قال جمال بن محمد المسروري مدير دائرة الهوية والتواصل المؤسسي بمجموعة عمران: إن موقع المهرجان يتسع لأكثر من 4 آلاف شخص، مؤكدًا أن المهرجان شهد إقبالا كبيرا من قبل المواطنين والمقيمين والسياح والأرقام في تزايد مستمر منذ بداية الإعلان عن المهرجان، ويستهدف المهرجان جميع الشرائح وليس فقط لمشاهدة المباريات فهو وجهة ترفيهية سياحية للاستمتاع فيه الكثير من الفعاليات والأنشطة فقد خصصت مواقع للمطاعم وللألعاب وللتسوق وتمت مراعاة جوانب الصحة والسلامة.

وأضاف المسروري: إن المنطقة المخصصة لـ12 مطعما محليا يتم تدويرها بشكل أسبوعي لإعطاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة فرصة أكبر للمشاركة والترويج عن منتجاتها ومشروعاتها إلى جانب مكان مخصص لمنصة تيسير العمانية التي تجمع منتجات الأسر المنتجة والمشروعات العمانية تحت سقف واحد وتتكفل بعملية التغليف والترويج والتسويق والبيع لها.

التسويق المباشر

وقال حمدان بن علي الصقري شريك ومؤسس في شركة فواح للعطريات المميزة: إن المهرجان له دور كبير وأساسي في استقطاب السياح والزوار لمؤسسته ويعد المهرجان بمثابة منصة تسويقية كبيرة للترويج والتسويق عن المنتجات وبيعها سواء للمواطنين والمقيمين في سلطنة عمان أو السياح والزوار من خارج سلطنة عمان.

وأوضح الصقري أنه بدأ في التسويق عن منتجاته عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي وكذلك التسويق المباشر عن طريق الالتقاء بممثلي المصانع والشركات وعرض لهم المنتجات بطرق علمية، بالإضافة إلى المشاركة في المحافل الدولية.

وأشار إلى أن منتجاته تتميز بأنها تستخلص من أشجار ونباتات عطرية تنفرد بها ولاية الجبل وتتميز بجودتها حيث يقوم بإنتاج ماء الورد الأبيض والأحمر وزيت الزيتون وماء الريحان والياس وزيت اللبان وغيرها من الزيوت العطرية الطبيعية إضافة إلى منتجات التجميل الطبيعية.

ويطمح الصقري للتوسع عالميًا وفتح أفرع لمشروعه خارج سلطنة عمان. وبدأ الصقري العمل في المشروع منذ عام 2017 هو وزملاؤه بعد تخرجهم من جامعة السلطان قابوس ولاقى المشروع إقبالا كبيرا من قبل المستفيدين والمستهلكين نظرًا لجودة المنتجات وحصول المشروع على شهادات فحص دولية.

شريحة واسعة

من جانبه أشار عبدالملك بن خلفان المسعودي صاحب مشروع أورتو كافيه أن مهرجان مشجعي كرة القدم يساهم في إبراز المشروعات المحلية والتركيز عليها ويعطيها الفرصة للظهور والترويج، موضحًا أن المهرجان يتيح الفرصة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الوصول إلى شريحة واسعة من المستهلكين، وكذلك تعريف الزوار بهويتهم التجارية ومقابلة الزبائن والالتقاء بهم والأخذ بملاحظاتهم وتلبية احتياجاتهم ورغباتهم.

ويسوّق المسعودي عن مشروعه عن طريق إنتاج فيديوهات والتواجد في الأماكن الحيوية النشطة التي تقام بها المهرجانات والفعاليات والأنشطة الترفيهية إضافة إلى المشاركة في المعارض الاستهلاكية والتسويق الرقمي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي كالانستجرام.

التسويق والترويج

وأكد محمد بن راشد القائدي ممثل لمشروع روائح البدور لمنتجات البخور والعطور أن منتجاته تحظى بإقبال كبير، بحكم أن المهرجان يستقبل زوارا من داخل سلطنة عمان وخارجها، موضحًا أن وسائل التواصل الاجتماعي ساهمت في التسويق والترويج للمنتجات المحلية، ويخطط لفتح مصنع لمنتجاته، حيث إن المنتجات الحالية يتم صنعها بأيدٍ محلية في المنزل، كما يسعى إلى فتح أفرع لمشروعه في دول المنطقة نظرًا إلى أن المبيعات في دول الجوار جيدة.

علامة تجارية

وقالت راية بنت جمعة المغيرية صاحبة المشروع ولاقى مطبخ ومقهى أمي إقبالا جيدا من قبل زوار المهرجان لتذوق الأكلات والوجبات العمانية التقليدية والشعبية، مشيرة إلى أنها شاركت في المهرجان لتعريف الزوار والسياح بالوجبات العمانية التقليدية التي تتميز بها سلطنة عمان والترويج والتسويق لمشروعها.

وأوضحت المغيرية أن المعارض الاستهلاكية والفعاليات المحلية تعد نافذة تسويقية لمشروعها، وتطمح لتوسيع المشروع والترويج له كعلامة عمانية تجارية خارج سلطنة عمان لتوثيق الهوية العمانية في الطبخات والأكلات التي تقدمها في المطعم.

omandaily